الاثنين 17 اغسطس 2009 , العدد 13011
جريدة كويتية يومية سياسية شاملة
رئيس التحرير: وليد عبداللطيف النصف


 

 

 

 



 

 




جلسة طارئة للمجلس الوطني الفلسطيني في 26 أغسطس

نشر في : 17/08/2009 12:00 AM
أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون انه سيُدعى المجلس الوطني الفلسطيني لعقد جلسة غير عادية في السادس والعشرين والسابع والعشرين من اغسطس الجاري في رام الله بالضفة الغربية. وقال عباس في افتتاح اول جلسة للمجلس الثوري الجديد المنتخب لفتح في مقر الرئاسة في رام الله «اتخذت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير قرارا بدعوة المجلس الوطني الفلسطيني الى الانعقاد في جلسة غير عادية في اسرع وقت ممكن».
بدوره، قال سليم الزعنون انه سيوجه الدعوة الى جلسة غير عادية للمجلس الوطني يومي السادس والعشرين والسابع والعشرين من الشهر الجاري هنا في مقر الرئاسة في رام الله. واضاف «ان اكثر من 80 في المائة من اعضاء المجلس الوطني موجودون الآن في الاراضي الفلسطينية، وخاصة في رام الله»، حيث شارك عدد كبير منهم في المؤتمر السادس لفتح الذي اختتم اعماله السبت في بيت لحم.
وتوقع الزعنون حضور اكثر من ثلاثمائة وخمسين عضوا من اصل اقل من 500 عضو، موضحا ان الهدف من الجلسة الطارئة استكمال نصاب اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وهي الهيئة القيادية للمنظمة، في ظل عدم انعقاد المجلس الوطني، ويرأسها محمود عباس. واشار الى ان نصاب اللجنة التنفيذية هو الثلثان من اصل 18 عضوا، موضحا ان وفاة عضو اللجنة التنفيذية سمير غوشه قبل اسبوع جعل تحقيق النصاب صعبا لان عدد المتوفين بات ستة اعضاء، منهم الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.
واوضح الزعنون انه رغم الانقلاب الذي قامت به حماس فانه سيوجه الدعوة الى اعضاء المجلس الوطني من حماس البالغ عددهم ثمانين عضوا، متوقعاً عدم حضورهم.


 
أرسل إلى صديق تحويل إلى word طباعة pdf

التعليقات

نأمل، عزيزنا القارئ، أن تشاركنا في اقتراحاتك،وتعليقاتك، وأفكارك، ومواضيعك.
سنهتم بكل ما ترسله لنا، وسيحظى باهتمام ادارة التحرير، التي تنشر كل ما هو صالح للنشر.
ونشكر تعاونكم

 
    
    
البريد الالكتروني يبقى سرّي و لا ينشر
عدد الأحرف المتبقية :350